أردن الإخبارية – Jordan News » منوعات » رياضة “البولديرينج” تساعد في علاج الاكتئاب

رياضة “البولديرينج” تساعد في علاج الاكتئاب

أضيف بتاريخ: 29 مايو 2017 5:37 م

أردن الإخبارية- أفادت دراسة أمريكية حديثة بأن ممارسة رياضة “البولديرينج” أو تسلق الصخور يمكن أن تكون طريقة مدهشة للمساعدة في تخفيف أعراض مرض الاكتئاب.

الدراسة أجراها باحثون بـ”جامعة أريزونا” الأمريكية، وعرضوا نتائجها أمس الأحد، أمام المؤتمر السنوي لرابطة العلوم النفسية، الذي انعقد في مدينة بوسطن الأمريكية.

وحسب الدراسة، فإن “رياضة البولديرينج هي شكل من أشكال تسلق الصخور على مستويات منخفضة، بدون استخدام حبال أو أدوات”.

وللوصول إلي نتائج الدراسة، تابع الباحثون أكثر من 100 بالغ من ألمانيا تم توزيعهم عشوائيًا على مجموعتين، وبدأت المجموعة الأولى في ممارسة رياضة البولديرينج، في حين انتظرت المجموعة الأخرى لحين انتهاء المجموعة الأولى من الرياضة.

وشاركت كلتا المجموعتين في ممارسة رياضة البولديرينج لمدة 3 ساعات في الأسبوع، على مدار 8 أسابيع، وغالبية المشاركين كانوا يمارسون تلك الرياضة للمرة الأولى.

وأثناء مدة الدراسة، تم تقييم شدة أعراض الاكتئاب بين المشاركين، باستخدام مقياس “بيك” لتقدير الاكتئاب وتحديد نوعه وشدته.

صاحب هذا المقياس هو العالم والطبيب النفسي الأمريكي أيرون بيك الأستاذ بجامعة بنسلفانيا الأمريكية، وهو من المساهمين في تطوير حركة العلاج السلوكي المعرفي للاكتئاب وغيره من الأمراض النفسية.

ووجد الباحثون أن المشاركين الذين بدأوا على الفور فى ممارسة رياضة البولديرينج شهدوا تحسنًا بمقدار 6.27 نقطة فى المقياس، بينما تحسنت المجموعة الأخرى التي انتظرت لحين انتهاء المجموعة الأولى من الرياضة بمقدار 1.4 نقطة فقط.

وقال الباحثون إنهم “يعتقدون أن رياضة البولديرينج قد تكون إضافة مفيدة للعلاجات الحالية للأفراد الذين يعانون من الاكتئاب، وقد تساعد حتى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الصحة النفسية الأخرى”.

وأضافوا أنهم “يشجعون مرضى الاكتئاب على ممارسة الرياضة التي يحبونها، أيًا كان نوعها؛ لأن الرياضة تحد من الإصابة بجميع أنواع الأمراض والعقلية والجسدية المختلفة”.

كانت منظمة الصحة العالمية كشفت، فى أحدث تقاريرها، أن أكثر من 300 مليون حول العالم يتعايشون حالياً مع الاكتئاب.

وحذرت المنظمة من أن معدلات الإصابة بهذا المرض ارتفعت بأكثر من 18% بين عامي 2005 و2015.

تعليقات القراء