أردن الإخبارية – Jordan News » عربي ودولي » في مطار موسكو.. مشجعون أشكال وألوان

في مطار موسكو.. مشجعون أشكال وألوان

أضيف بتاريخ: 12 يونيو 2018 12:57 م

أردن – في مطار فنوكوفو الدولي بموسكو، حركة دؤوبة وقمصان منتخبات كروية مختلفة الألوان والأشكال والقياسات يتزاحم مرتادوها في أرجاء المكان.

هم ليسوا لاعبي الفرق التي ستشارك في كأس العالم بروسيا 2018، والذي سيفتتح الخميس 14 يونيو / حزيران الجاري، وإنما مشجعو تلك الفرق الذين قطعوا المسافات الطويلة للوقوف إلى جانب منتخبات بلادهم، وكل منهم يحلم بحمل فريقه الكأس أو على الأقل المنافسة المشرفة عليه.

تختلف ألوان وملامح المشجعين الذين بدأ بعضهم مبكرا إطلاق الصيحات والهتافات التشجيعية لفريقه، كل بلغته وطريقته قبل أن يهم بالوقوف في طابور الحصول على ختم الدخول إلى الأراضي الروسية، ليحقق حلما طال انتظاره لديه، وهو حضور مباريات فريقه في القمة الكروية الأرفع عالميا.

ما يوحّد الجميع أو غالبية هؤلاء المشجعين هي البطاقة التعريفية (FAN ID) التي يعلقونها بأعناقهم، فهي بديل عن فيزا الدخول إلى روسيا، حيث تحمل صورهم ومعلوماتهم الشخصية.

وتوفر (FAN ID) الدخول دون تأشيرة إلى روسيا للمواطنين الأجانب الذين قاموا بشراء تذاكر مباريات كأس العالم 2018.

ويمنح رقم تعريف FAN الذي يتم الحصول عليه من خلال التسجيل مسبقا في موقع الفيفا واتباع عدد من الخطوات، الحق في استخدام بعض خدمات النقل المجانية بروسيا، بما في ذلك القطارات بين المدن والمواصلات العامة في المدن المضيفة.

محمد عبد الفتاح القادم من مصر وهو يهم بالالتحاق في طابور الحصول على ختم الدخول، كان يلبس قميص منتخب بلاده ويحمل الرقم 10، ويعتليه اسم نجم الفريق الأشهر محمد صلاح. قال: “تحملت مشقة وتكلفة السفر إلى روسيا ودفع ثمن تذاكر حضور المباريات من أجل ان أشجع فريق بلادي”.

وأضاف بحديثه مع مراسل “الأناضول” وهو يعلق بطاقة التعريف الخاصة به بعنقه، “أملنا أن يلتحق صلاح في مباراتنا الأولى مع الأورغواي (الجمعة)، لأن هذا سيكون دافعا كبيرا لفريقنا الذي نعشق”.

وبحماس واضح على وجهه، أكد عبد الفتاح أن منتخب بلاده الذي يلعب ضمن المجموعة الأولى سيتأهل للدور الثاني “فلا منافس قويا له سوى الأورغواي، أما روسيا والسعودية فستكون الغلبة لفريق الفراعنة أمامهما”، وفق حساباته الكروية.

مجموعة من المسافرين علت أصواتهم وهتافاتهم فجأة لتملأ المكان. إنهم مشجعو منتخب السنغال المشارك في كأس العالم.

ويقول أحدهم وهو يحمل بيده علما صغيرا لبلاده لمراسل “الأناضول”، جئنا مجموعة أصدقاء في الجامعة إلى هنا لتشجيع فريقنا في كأس العالم، ولم تمنعنا الامتحانات من الوقوف بصف منتخب البلاد.

وقبل يومين أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، وصول إجمالي التذاكر المباعة 2.5 مليون تذكرة قبيل أيام من مباراة الافتتاح التي تجمع المنتخب السعودي ونظيره الروسي.

أجواء الحماس قد تبدأ من المطار، إلا أنها لا تنتهي فيه، فأينما وليت وجهك في موسكو ترى المشجعين ينتشرون في الأرجاء، في وسائل النقل العامة وفي الحدائق والمطاعم وغيرها يمضون أوقاتهم بانتظار يوم الخميس المقبل لإطلاق صافرة بدء المسابقة الأبرز عالميا لرياضة كرة القدم.

تعليقات القراء